حزب الشعب يحيي القدس الباسلة على صمود أهلها وانتصار إرادتهم على المحتل

2021-04-26

الموقع الاخباري الرسمي لمنظمة التحرير الفلسطينية

 

 
حيا حزب الشعب الفلسطيني الشباب والنساء والشيوخ وعموم أهلنا في مدينة القدس الباسلة على صمودهم الدائم، وانتصار إرادتهم على إرادة الاحتلال الصهيونية، ومن خلال إزالة حواجزه الفاشية وتحطيم كاميرات مراقبته في منطقة باب العامود والعديد من شوارع المدينة، كما أسقطوا البوابات الإلكترونية التي كان الاحتلال يزمع نصبها أمام المسجد الأقصى قبل عامين.
 
وأضاف حزب الشعب في بيان صدر عنه مساء اليوم، الأحد، ان هبة القدس الشعبية التي قادها وحمل أعباؤها أهلنا في القدس وفي مقدمتهم الشباب، والتفاف جماهير شعبنا في كافة المدن والقرى والمخيمات في الضفة الغربية وقطاع غزة والشتات، مثلت البوصلة الحقيقية التي يتوجب السير بموجبها في مواجهة الاحتلال وسياساته العدوانية وفضح كل ممارساته الفاشية.
 
وشدد الحزب على ان الوحدة الوطنية التي تجلت في شوارع القدس وأزقتها والتفاف شعبنا حولها، تؤكد ان المقاومة الشعبية الفاعلة تحقق إنجازات وانتصارات مهمة على طريق النضال الوطني لتفويت الفرص على مخططات الاحتلال في القدس، وعلى القضية الفلسطينية برمتها، الأمر الذي يستدعي الاسراع بتوسيع وتعزيز  المقاومة الشعبية وتعميقها في مواجهة الاحتلال.
 
وختم الحزب بيانه، يقول: إن القدس بشيبها وشبابها وكل أهلها، أعادت التأكيد على مكانة القدس باعتبارها عاصمة دولة فلسطين الأبدية، وفرضت في الوقت ذاته على المجتمع الدولي والعالم أجمع، مسؤولية الضغط على دولة الاحتلال لوقف جرائمها الاستعمارية فيها، لضمان عدم وضع العراقيل التي تحول دون مشاركة المقدسيين في الانتخابات الفلسطينية بجميع مراحلها، تاكيداً على مكانتها في قلوب كل الفلسطينيين ومكانتها كعاصمة لدولة فلسطين.
 
حزب الشعب الفلسطيني