2024-07-13 الساعة: 02:16:02 (بتوقيت القدس الشريف)

حملة ( لاجل فلسطين ) تدعو اتحاد المحامين العرب والنقابات العربية للانسحاب من الاتحاد الدولي للمحامين الذي عبر عن تاييده المطلق لحكومة الاحتلال

الموقع الاخباري الرسمي لمنظمة التحرير الفلسطينية

20/10/2023

حملة ( لاجل فلسطين ) تدعو اتحاد/ المحامين العرب والنقابات العربية

للانسحاب من الاتحاد الدولي للمحامين الذي عبر عن تاييده المطلق لحكومة الاحتلال

دعت حمله لاجل فلسطين اتحاد المحامين العرب والنقابات العربيه الممثلة بالاتحاد الدولي للمحامين بالانسحاب الفوري من عضويته والذي عبر عن تاييده المطلق لحكومه الاحتلال في جرائمها بحق الشعب الفلسطيني،  وتؤكد حمله (لاجل فلسطين) ان الجرائم المستمره بحق شعبنا الفلسطيني كان اجدر ان تكون دليلا مرشدا للباحثين عن الانسانيه وعن القانون وعن القانون الانسان الدولي ، وعندما يسارع الاتحاد الدولي للمحامين للاقدام على مثل  هكذا خطوه فهذا يدل على عقليه استعماريه توظف ادوات لها في الاجسام والمنظمات الدوليه،  حتى تفقد هذه المنظمات قيمتها الانسانيه وقيمتها القانونيه الحقيقيه،  التي يعول عليها كمنظمات عابرة للدول تؤثر في السلوك الدولي ، باتجاه تطبيق القانون والقانون الانساني الدولي والاعلان العالمي لحقوق الانسان.

حمله ( لاجل فلسطين) والتي هدفت خلال جهودها حول العالم منذ بداية العام الحالي للتواصل مع المحامين في جميع انحاء العالم كغيرهم من  النواب والاكاديميين والاحزاب الاسياسية ومؤسسات المجتمع المدني ، للعمل على تمثيل الشعب الفلسطيني امام المؤسسات الدولية ، لتحصل فلسطين على عضوية الامم المتحدة ، والترافع امام محكمة الجنايات الدولية ضد قادة جيش الاحتلال الاسرائيلي والسياسيين الذين حرضوا جنودهم على القتل والاعدامات بدون محاكمة ، هذه الحملة  تدعو اليوم كافه الاتحادات الدوليه والمنظمات الدوليه وتحديدا التي يتواجد بها تمثيل عربي بان ياخذوا زمام المبادره لادانة العدوان المستمر ضد شعبنا الفلسطيني بادانا صريحه ،وان يصطفوا الى جانب الحق الفلسطيني وان يضغطوا على حكومات العالم المنحازه مع الموقف الاحتلالي ، وان يلجموا عدوان هذا الاحتلال عن شعبنا الفلسطيني.

ان تحالف الحريه والعداله والانسانيه هو تحالف مدرك تماما لقواعد القانون الانساني الدولي وهو تحالف مؤمن بحقوق الشعوب بتقرير مصيرها ، وان اي بيان واي موقف يصدر عن اي جهات دوليه تتنكر للحق الفلسطيني وتتجاهل الجريمه المستمره بحق شعبنا الفلسطيني منذ اكثر من 75 عاما والمتجاهله لكل المحاولات التي سعى من خلالها الشعب الفلسطيني لانفاذ حل الدولتين،  بما يخدم رؤيه السلام والامن الدوليين،  عبر عنه الاحتلال بجريمه منظمه مستمره وممنهجه بحق شعبنا الفلسطيني دائما.

واننا اذ  نقدر عاليا ونثمن دور الاتحادات و النقابات العربية التي اعلنت مقاطعة  ورشة روما ، فاننا نطالب  الاتحادات والنقابات والاطر النقابية للمحامين العرب ، بالانسحاب اوتعليق العضوية في الاتحاد الدولي حتى تصحيح مساره ،  وكذلك كل احرار العالم من اتحادات ونقابات واكاديميين ومثقفين ، للانسحاب من  كل الاجسام والمنظمات والاتحادات والنقابات التي تبني مواقفها على اساس التمييز العنصري ضد الشعب الفلسطيني ، واذ نؤكد في حمله (لاجل فلسطين) والتي انتم في مواقعكم الدوليه جزء اصيل منها عبر مناصرة مستمرة للموقف الفلسطيني،  منذ انطلاقتها  ، ان حقوق الشعوب لا تسقط بالتقادم واننا نؤمن بنضالكم الى جانب نضال شعبنا من اجل الحريه والعداله والاستقلال والانعتاق من هذا الاحتلال.