عريقات: قرار القيادة الفلسطينية انها فى حل من الاتفاقات والتفاهمات مع امريكا واسرائيل بما فيها الالتزامات الامنية دخل حيز التنفيذ بشكل فوري.

2020-05-20

الموقع الاخباري الرسمي لمنظمة التحرير الفلسطينية

 

20 مايو 2020 | اعلن امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، اليوم الأربعاء،  بأن قرار القيادة الفلسطينية  انها فى حل من التزاماتها مع الحكومة الإسرائيلية والإدارة الأميركية بما فى ذلك الالتزامات الامنية قد دخل حيز التنفيذ بمجرد انتهاء خطاب الرئيس.

وقال :" إن اسرائيل لم تتنكر فقط لمفهوم اتفاق أوسلو الذي يقوم على عملية السلام و تنفيذ قرارات 242 و 338 ووضع مفاوضات نهائية لقضايا الحدود واللاجئين والقدس والمستوطنات والمياه والأمن، ولكنها ألغت الاتفاقية ولم تلتزم بتعهداتها ابدا."

وأضاف إننا "شعب تحت الاحتلال وشخصيتنا القانونية حددها قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 19/67/2012 كدولة فلسطينية في الأمم المتحدة"، مشيرًا إلى ما جاء في خطاب الرئيس أن الوضع القائم لا يمكن أن يستمر وأن على إسرائيل تحمل مسؤولياتها كافة وفقا للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني واتفاقية جنيف الرابعة".
وفي ما يخص الموقف الدولي، قال عريقات إن "لدى القيادة تأييد من غالبية دول العالم باستثناء الإدارة الأميركية" مشيرا إلى ما "دعا إليه الرئيس في خطابه بإعادة القطار الذي أخرجته إسرائيل والولايات المتحدة عن السكة المتمثلة بالقانون والشرعية الدولية والاتفاقات الموقعة وإنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية على حدود عام 67 القدس الشرقية عاصمتها وحل قضية اللاجئين".