في اتصال هاتفي مع وزير الخارجية الصيني أبو عمرو ينقل رسالة من الرئيس عباس الى الرئيس الصيني شي

2021-11-23

الموقع الاخباري الرسمي لمنظمة التحرير الفلسطينية

جرى صباح اليوم الثلاثاء مكالمة هاتفية بين د. زياد أبو عمرو، رئيس دائرة العلاقات الدولية في م.ت.ف، نائب رئيس الوزراء، والسيد وانغ يي، وزير الخارجية الصيني، نقل خلالها أبو عمرو رسالة من الرئيس عباس إلى نظيره الصيني تطرق خلالها إلى الأوضاع في الأراضي الفلسطينية واستمرار اسرائيل في التحلل من التزاماتها وتنكرها العلني لحل الدولتين، والقيام بهجمة استيطانية غير مسبوقة تهدد وجود الشعب الفلسطيني على أرض وطنه، ما يقتضي القيام بمراجعة شاملة للعلاقة مع اسرائيل، مشيراً إلى أن هذا ما سوف يتم القيام به في جلسة المجلس المركزي القادمة في شهر يناير المقبل.

وأشاد أبو عمرو خلال المكالمة بالعلاقة الفلسطينية الصينية التاريخية، و دور الصين في دعم الشعب الفلسطيني سياسياً ومادياً ومعنوياً خاصة فيما يتعلقبدعم دولة فلسطين في مواجهة جائحة كورونا. مؤكداً على أهمية تعزيز العلاقات الثنائية في الميادين المختلفة.

بدوره أكد وزير الخارجية الصيني على أن الصين تدعم الموقف الفلسطيني بثبات، و تعتبر القضية الفلسطينية قضية جوهرية، وأنه لا يمكن تحقيق الأمن والأمان في المنطقة بدون ايجاد حل عادل للقضية الفلسطينية. كما أكد على استعداد الصين لاستضافة مفاوضات مباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي من أجل تحقيق حل الدولتين.

وشدد الوزير الصيني على التزام جمهورية الصين بحق الشعب الفلسطيني بقيام دولته كاملة الاستقلال على حدود الرابع من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية. مشيراً إلى استعداد الصين للمساعدة في عقد مؤتمر دولي للسلام بالتعاون مع الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي،وكذلك للعمل في إطار الرباعية الدولية للمساعدة في إنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وكان من المقرر أن يسلم د. أبو عمرو رسالة من الرئيس عباس إلى القيادة الصينية في بكين، غير أن تعقيدات جائحة كورنا حالت دون ذلك.