الرئاسية العليا لشؤون الكنائس ومنظمة كنائس من اجل السالم في الشرق االوسط يبحثان سبل العمل المشترك

2021-11-20

الموقع الاخباري الرسمي لمنظمة التحرير الفلسطينية

استقبل رئيس اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس معالي الوزير د. رمزي خوري مدير عام الصندوق القومي الفلسطيني، السيد كيڤ ن ڤولرث مدير مكتب الشراكة لمنظمة كنائس من اجل السالم في الشرق االوسط، بحضور مدير عام اللجنة السفيرة اميرة حنانيا، في مقر الرئاسة في بيت لحم. حيث اطلع خوري ڤولرت على عمل اللجنة منذ تأسيسها والغايات التي وجدت اللجنة ألجلها وخاصة بما يختص في رؤية فخامة السيد الرئيس بتثبيت الوجود المسيحي في فلسطين. وتحاور الطرفان على ضرورة استكمال العمل المشترك في سبيل تعزيز الوجود المسيحي، اضافة الى اهمية العمل مع الكنائس حول العالم إليصال صوت الكنيسة في فلسطين، والتأثير على السياسات االمريكية التي تأثرت بالرواية االسرائيلية التي ال تعكس الحقيقة، وضرورة الضغط على اد ارة بايدن من خالل الكنائس االمريكية، حتى ال يستخدمها االحتالل لوضع ظلم أكبر على الشعب الفلسطيني.